أخبار عاجلة
عاجل.. صدور قـــرار جـــمــهــوري جديد -

سبق / تطلعات وآمال بحركة نقل خارجي قوية.. ومطالبات ببرنامج التكامل بدلاً مــن "نور" - صحف نت

سبق / تطلعات وآمال بحركة نقل خارجي قوية.. ومطالبات ببرنامج التكامل بدلاً مــن "نور" - صحف نت
سبق / تطلعات وآمال بحركة نقل خارجي قوية.. ومطالبات ببرنامج التكامل بدلاً مــن "نور" - صحف نت

الاثنين 22 يناير 2018 01:00 صباحاً

- مـــع عودة المعلمين والمعلمات وقرب فتح النقل فــي الفترة القريبة القادمة

مـــع عودة المعلمين والمعلمات بمباشرة أعمالهم فــي مدارسهم مـــع بدء الفصل الدراسي الثاني، الذي يُعلَن فيه فتح نظام النقل الخارجي المتوقع فــي الفترة القريبة القادمة، يتطلع الكثير منهم إلــى أن تشمل حركة النقل الخارجي غالبيتهم بعد إحباط الكثير منهم السنة الماضية؛ لضعف الحركة، وتراجع أرقام الكثير منهم دون وجود مـــا يبرر ذلـك.

وقد شهد موقع التواصل الاجتماعي "تويتر" والمواقع التعليمية تساؤلات عدة عـــن بدء فتح نظام الحركة الخارجية للمعلمين والمعلمات لهذا العام،المتوقع أن يكون فــي الفترة القريبة القادمة، وســـط تطلعات إلــى أن تكون حركة النقل هذا العام أكثر إنصافًا فــي النقل، وتلبي الظروف بعد سنوات الغربة وقطع المسافات، وخصوصا مــن المعلمات المغتربات.

يأتي ذلـك بعد موجة الإحباط التي أصابت الكثير مــن المعلمين والمعلمات العام الماضي مــن جراء عدم شملهم فــي حركة النقل الخارجي، وتذمرهم مــن تراجع أرقام الانتظار لمدنهم وقراهم التي يرغبون فــي النقل إليها، وازدياد أرقام انتظار المعلمين والمعلمات، ومفاجأتهم بحركة النقل الخارجي، وتذمرهم حينها مــن عدم تفاعل الوزارة مـــع مطالبهم، أو الاعتراف بوجود خلل فــي الحركة والنظام الإلكتروني، بل أصروا عــلـى صحة الحركة دون مراعاة لظروف الكثير منهم.

واشتكى حينها المعلمون والمعلمات مــن أن النظام الـــســـابـق "التكامل"، الذي يُعلَن فيه حركة النقل، كان أشمل وأفضل قبل نقله إلــى برنامج "نور" المتخصص فــي رصد الدرجات، وإصدار الإشعارات الشاملة للطلاب والمعلمين والمديرين.

وبيَّنوا حينها أنه مـــع حركة النقل الأولى ذُهلوا مــن تراجع أرقام الانتظار بشكل مخيف وكبير؛ لتتدارك الوزارة الخطأ، وتغلق النظام، وتقوم بصيانة الموقع، وتقوم الوزارة بفتح النظام مرة أخرى؛ لنكتشف أن الخطأ لا يزال موجودًا ولم يحل؛ فتراجع الأرقام للجميع.

وبيّن المعلمون الأخطاء التي حدثت بأن الحركة اعتمدت عــلـى مرحلة المؤهل، ولم تأخذ سنة التقديم؛ إذ اختلفت المعايير، ولم تقم الوزارة ببنود المفاضلة، وتجاهلت سنة التقديم، واعتمدت عــلـى المؤهل.. وهذا هو الخلل الأساسي، وســـط تفاؤلهم هذا العام بتجاوز مـــا حدث العام الماضي مــن تراجع للأرقام، والرجوع للنظام الـــســـابـق فــي حركة النقل الخارجي، وهو "التكامل".

بإمكانكم أيضاً مطالعة خبر / (سبق / تطلعات وآمال بحركة نقل خارجي قوية.. ومطالبات ببرنامج التكامل بدلاً مــن "نور" - صحف نت) من موقع (صحيفة سبق)


السابق سبق / مفتي المملكة يستقبل وفد "إرواء" ويشيد بخدماتها فــي توفير مياه الشرب - صحف نت
التالى الحياة / جنرال روسي: موسكو اختبرت 200 سلاح جديد فــي سورية - صحف.نت