أخبار عاجلة
شاهد.. اخماد حريق فــي باب موسى بتعز - صحف نت -

الشرق الأوسط / واشنطن تدرج هنية عــلـى قوائم الإرهاب... و{حماس} تعتبر القرار مثيراً للسخرية - صحف.نت

الشرق الأوسط / واشنطن تدرج هنية عــلـى قوائم الإرهاب... و{حماس} تعتبر القرار مثيراً للسخرية - صحف.نت
الشرق الأوسط / واشنطن تدرج هنية عــلـى قوائم الإرهاب... و{حماس} تعتبر القرار مثيراً للسخرية - صحف.نت

الخميس 1 فبراير 2018 11:53 مساءً

- أدرجت الولايات المتحدة رئـيـس المكتب الـــسـيـاسـي لحركة حماس، إسماعيل هنية، عــلـى القائمة السوداء الخاصة بـ«الإرهاب»، إلــى جانب ثلاث حركات فلسطينية ومصرية، وهي «حركة الصابرين» الفلسطينية التي تنشط فــي قطاع غزة والضفة الغربية، و«لواء الثورة» التي ظهرت فــي عام 2016، ومنظمة «حسم» المصرية التي نشأت عام 2015.
وقــال وزير الخارجية الأميركي ريكس تيلرسون، إن المدرجين هم «حركات وشخصيات إرهابية أساسية (...) تهدد الاستقرار فــي ، وتعمل عــلـى تقويض عملية الـــســلام، ومهاجمة حلفاء الولايات المتحدة وبينهم مصر وإسرائيل».
وبحسب بيان الخارجية الأميركية، فإن اثنتين مــن الحركات تتلقيان دعما مــن إيران، واتهمت الخارجية الأميركية هنية بـ«تهديد الاستقرار فــي الشرق الأوسط» و«تقويض عملية الـــســلام» مـــع إسرائيل.
وأضافت الخارجية الأميركية، أن «هنية تربطه صلات وثيقة مـــع الجناح العسكري لحماس، وهو يؤيد العمل المسلح بما فــي ذلـك ضد المدنيين الإسرائيليين».
وقــالـت الخارجية الأميركية، إن هنية «يشتبه بضلوعه فــي هجمات إرهابية عــلـى إسرائيليين»، وإن حركته «مسؤولة عـــن مـــقــتــل 17 أميركيا فــي هجمات إرهابية».
وهنية ليس أول مسؤول فلسطيني تدرجه واشنطن عــلـى قائمة الإرهاب العالمي بل السابع عــلـى هذه القوائم بعد الأمين العام للجهاد الإسلامي رمضان شلح ونائبه زياد النخالة، ومحمد الضيف قـــائـد كتائب القسام، والقياديين فيها يحيى السنوار وروحي مشتهى، ووزير داخلية حماس الـــســـابـق فتحي حماد.
وبحسب الخارجية الأميركية، فإن إدراج اسمه فــي القائمة يستدعي «عقوبات» مالية وقانونية مثل التي فُرضت عــلـى مواطنين أجانب «تبين أنهم نفذوا أعمالا إرهابية أو يستعدون للقيام بذلك». ويشمل ذلـك تجميد كل الأصول والممتلكات والأرصدة المحتملة.
بينما وصفت حماس قـــرار الخزانة الأميركية بإدراج اسم إسماعيل هنية عــلـى لائحة الإرهاب بأنه «يثير السخرية وكأننا كفلسطينيين نبحث عـــن شهادة حسن سلوك عند أميركا».
وقــال عضو المكتب الـــسـيـاسـي لحماس، حسام بدران، فــي بيان تلقت «الشرق الأوسط» نسخة عنه: «بعد قـــرار ترمب المتعلق بالقدس لم يعد أي موقف مستغرب أو مستبعد».
وأضـــاف: «فــي منطقتنا لا يوجد أحد ينطبق عليه مصطلح الإرهاب أكثر مــن دولة الاحتلال بكل مكوناتها السياسية والأمنية والعسكرية وأذرعها المالية التي تمول قتل الأطفال وهدم البيوت والاستيلاء عــلـى أراضي الفلسطينيين».
وتابع: «قادة حماس وعلى رأسهم القائد الفلسطيني الكبير هنية مستعدون للتضحية بالنفس وبكل مـــا يملكون دفاعا عـــن شعبنا وعن قضيتنا، ولن ترهبنا كل القرارات والإجراءات. وسوف نحافظ عــلـى ثوابت شعبنا مهما كان الثمن».
ورفضت حماس مـــا قــالــت إنه «محاولة فاشلة للضغط عــلـى الـــمــقــاومــة». وقــالـت إن القرار لن يثنيها «عـــن مواصلة التمسك بخيار الـــمــقــاومــة لطرد الاحتلال». وجاء القرار فــي ذروة التوتر بـيـن واشنطن والفلسطينيين بعد قـــرار الـــرئـيـس دونالد ترمب فــي ديسمبر (كانون الأول) الماضي الاعتراف بالقدس عاصمة لإسرائيل. وكـــان هنية تعهد بإسقاط قـــرار ترمب ومواجهته بكل الطرق الممكنة.
بينما تعتبر حركة الصابرين التي أسست عام 2014 أول جماعة شيعية فــي قطاع غزة، واسمها الكامل هو «حركة الصابرين نصراً لفلسطين»، وتكتب اختصارا «حصن»، وتتبنى الحركة شعارا هو نسخة شبه مطابقة لشعار «» اللبناني، وتنشط فــي قطاع غزة.
وتصنّف حركة الصابرين عــلـى أنها تنظيم شيعي يتلقى تمويلا مباشرا مــن إيران، وهي وإن كانت لا تخفي تلقيها تمويلها مــن إيران، إلا أنها لا تصرح بحقيقة توجهها المذهبي، بل إنها تشدد عــلـى أنها حركة غير مذهبية مــن الأساس، كون فلسطين لا توجد فيها مذاهب شيعية، إلا أن قياديين فــي حركة الصابرين ومنهم أمينها العام هشام سالم، وهو قيادي سابق فــي حركة الجهاد الإسلامي، تدربوا فــي إيران وتلقوا تعليمهم هناك، وتقف طهران بكل ثقلها خلف حركة الصابرين، لتحقيق أهداف طهران فــي فلسطين.

هنية... ابن مخيم الشاطئ ورجل {حماس} الأول
- يعتبر إسماعيل هنية، الذي ولد فــي مخيم الشاطئ للاجئين فــي 23 مايو (أيار) عام 1963، أحد أبرز وجوه حماس فــي فلسطين، والذي أصبح مطلوبا لأميركا ضمن قائمتها السوداء للإرهاب.
إسماعيل هنية تخرج فــي الجامعة الإسلامية بغزة عام 1987 بعد حصوله عــلـى إجازة فــي الأدب الـــعــربـي، بدأ نشاطه داخل «الكتلة الإسلامية» التي تمثل الجناح الطلابي لحماس، وعمل عضوا فــي مـــجـــلـــس طلبة الجامعة الإسلامية بـيـن عامي 1983 و1984، ثم تولى فــي السنة الموالية منصب رئـيـس مـــجـــلـــس الطلبة، وتولى عام 1997 مــــديـر مــكـتـب الشيخ أحمد ياسين بعد إفراج إسرائيل عنه.
اعتقلته إسرائيل أول مرة عام 1987 لمدة 18 يوما، ثم اعتقل عام 1988 لمدة ستة أشهر، وفـــي 1989 لمدة ثلاث سنوات، أبعدته إسرائيل عام 1992 إلــى مرج الزهور فــي جــــنـوب لبنان، مـــع نحو 400 فلسطيني بتهمة الانتماء إلــى حماس والجهاد الإسلامي، ترأس هنية قائمة والإصلاح التي حصدت أغلبية مقاعد المجلس التشريعي الفلسطيني فــي الانتخابات التشريعية فــي يناير (كانون الثاني) 2006، ومن ثم أصبح رئيسا للحكومة الفلسطينية، فبرز نجمه بشكل كــــبـيـر، تولى رئاسة حركة حماس فــي قطاع غزة فــي انتخابات 2013 وترك الــحــكــومــة، صعد إلــى سلم حماس العام الماضي وانتخب رئيسا للمكتب الـــسـيـاسـي للحركة خلفا لخالد مشعل.

صحيفة الشرق الأوسط


السابق سبق / "وسام" يحصل عــلـى الماجستير مــن كلية الآداب بجدة - صحف نت
التالى الشرق الأوسط / فرنسا تحذر مــن عودة «داعش» إلــى ليبيا - صحف.نت