أخبار عاجلة
روسيا توجه صفعة لجماعة الحوثي الانقلابية -

عباس: «الدولة المؤقتة» كانت قائمة إبان حكم مرسي - صحف نت

عباس: «الدولة المؤقتة» كانت قائمة إبان حكم مرسي - صحف نت
عباس: «الدولة المؤقتة» كانت قائمة إبان حكم مرسي - صحف نت

الثلاثاء 1 مايو 2018 01:31 صباحاً

- أبقى الـــرئـيـس الفلسطيني محمود عباس الباب مفتوحاً أمام الفصائل التي قاطعت اجتماعات المجلس الوطني خـــاصـــة حركة لكنه طالب الحركة بتسليم الــحــكــومــة كامل السيادة عــلـى قطاع أو تحمل مسؤولياتها. مؤكداً فــي الوقت نفسه موقفه الحازم إزاء الدولة الفلسطينية المستقلة وعاصمتها فــي أي مــفــاوضــات لتسوية النزاع الفلسطيني «الإسرائيلي». وقــال إن فكرة الدولة الفلسطينية ذات الحدود المؤقتة كانت قائمة إبان حكم الإخوان فــي ، موضحاً أن السلطة الفلسطينية رفضت الفكرة لكن حماس قبلت بها.
وقــال عباس فــي كلمته بافتتاح الدورة ال23 للمجلس الوطني الفلسطيني، أمس فــي ، إنه لا سلام دون القدس الـــعــاصــمـة الأبدية لدولة ، وإنه لا دولة فــي غزة ولا دولة دونها. وقــال إنه لو لم يعقد هذا المجلس لكان الحلم الوطني الفلسطيني فــي خطر، داعياً العرب والمسلمين إلــى زيارة فلسطين.
وشدد عباس عــلـى أننا «لن نقبل بصفقة القرن ولن نقبل أن تكون وحدها وسيطا فــي عملية الـــســلام، مضيفا أن «صفقة القرن» هي «صفعة» لإنهاء الـــســلام كونها أخرجت قضيتي القدس واللاجئين والاستيطان مــن الــمــفــاوضــات. وأكــــد أن كل مـــا يشاع عـــن مواقف سعودية سلبية حول القضية الفلسطينية غير صحيح، وقمة الظهران كانت قمة القدس.
وأشــــار إلــى أن هناك مــن لا يرغب بعقد المجلس الوطني وأن ينتهي الحلم الفلسطيني، ولكن فشلت كل المحاولات لعقد مـــجـــلـــس مواز فــي غزة وخارج الوطن. وقــال: نقول للآخرين فشلتم فــي منع عــقــد دورة الوطني لكن مازالت الأبواب مفتوحة أمامكم للعودة. وحول المصالحة الوطنية، قـــال عباس إنه رغم محاولة اغتيال رئـيـس الـــوزراء رامي الحمد الله ورئيس جهاز المخابرات العامة اللواء ماجد فرج «تمسكنا بالمصالحة الوطنية»، مؤكداً أنه مــن أجل تحقيق المصالحة الشاملة عــلـى «حماس» أن تسلم كل شيء لحكومة الوفاق أو تتحمل مسؤولية كل شيء.
مــن جانبه أكــــد رئـيـس المجلس الوطني الفلسطيني سليم الزعنون عــلـى أهمية تكريس المكانة القانونية لدولة فلسطين. واقترح أن تكون أحد مخرجات المجلس الوطني تحديد موعد انتخابات رئاسية وعامة فــي فلسطين.
وتطرق الزعنون إلــى الجرائم البشعة التي نفذها الاحتلال بحق الفلسطينيين وآخرها فــي مسيرات العودة، وطالب بالحماية الدولية للشعب الفلسطيني، والتوجه إلــى المحكمة الجنائية الدولية والانضمام للمؤسسات الدولية. وقــال إن البديل عـــن الرعاية الأمريكية لعملية الـــســلام والتي لم تعد نزيهة هو عــقــد مؤتمر دولي.
وأضـــاف يفرض علينا واجب أن تكون هذه الدورة انطلاقة جديدة لإعادة الاعتبار الفعلي للمنظمة ورص الصفوف والتلاحم لأن المرحلة القادم مرحلة تضحية وبناء ومواجهة واشتباك ودفاع عـــن القرار المستقل وحماية الحقوق. (وكالات)

"بإمكانكم إيضاً مطالعة خبر (عباس: «الدولة المؤقتة» كانت قائمة إبان حكم مرسي - صحف نت) من موقع (الخليج)"

السابق مون يقترح منح ترامب جائزة نوبل للسلام - صحف نت
التالى احتياطي قطر الأجنبي يتراجع بنسبة 17.1% فــي مارس - صحف نت