أخبار عاجلة

يلدريم: اتفقنا مـــع اليونان عــلـى حل التوترات بالطرق الدبلوماسية - صحف نت

يلدريم: اتفقنا مـــع اليونان عــلـى حل التوترات بالطرق الدبلوماسية - صحف نت
يلدريم: اتفقنا مـــع اليونان عــلـى حل التوترات بالطرق الدبلوماسية - صحف نت

الأربعاء 14 فبراير 2018 10:24 صباحاً

- أنقرة: صرّح رئـيـس الـــوزراء التركي بن علي يلدريم، الأربعاء، أنه اتفق مـــع نظيره اليوناني ألكسيس تسيبراس، عــلـى تخفيض التوتر الحاصل فــي الآونة الأخيرة بمنطقة إيجة، عبر الطرق الدبلوماسية والحوار.

وأوضح يلدريم فــي مؤتمر صحافي عقده بمطار “أسن بوغا” بالعاصمة أنقرة قبيل توجهه إلــى بيلاروسيا، أنّه اتفق مـــع تسيبراس خلال مكالمة هاتفية جرت بينهما الثلاثاء، عــلـى إبقاء قنوات الاتصال مفتوحة بـيـن الجانبين.

وأضـــاف أنّ رئيسي أركان البلدين سيناقشان التدابير اللازمة مــن أجل منع تصعيد التوتر الراهن، وذلك عــلـى هامش اجتماع رؤساء أركان حلف شـــمـــال الأطلسي “الناتو” المزمع عقده فــي مايو/ أيار المقبل.

وقــال رئـيـس الـــوزراء التركي إنه أبلغ نظيره اليوناني بأنّ الابتعاد عـــن التصعيد فــي منطقة إيجة، سيكون مفيداً بالنسبة لعلاقات البلدين.

وتقوم اليونان خلال الفترة الأخيرة، بانتهاك المياه الإقليمية التركية قرب الجزر الصخرية التركية فــي بحر إيجة، كما تنتهك مقاتلاتها المجال الجوي التركي.

وأمس قــالــت مــصـــادر فــي رئاسة الـــوزراء التركية، أنّ يلدريم طلب مــن تسيبراس اتخاذ التدابير اللازمة لخفض التوتر بـيـن البلدين فــي بحر إيجة، وأعرب له عـــن انزعاج أنقرة مــن التصعيد الحاصل خلال الفترة الأخيرة.

وفيما يخص عملية “غصن الزيتون” الجارية فــي منطقة عفرين بريف مــحــافــظــة حلب السورية، تطرق يلدريم إلــى سقوط مروحية تركية مــن طراز “أتاك” قبل عدة أيام.

وأوضح بهذا الخصوص “لا يوجد أي دليل يشير إلــى قيام جهة معينة بإسقاط المروحية، ولكن رغم ذلـك تمّ تشكيل فريق مــن القوات المسلحة التركية لكشف سبب سقوطها، والتحقيقات جارية بهذا الشأن”.

وتواصل القوات المسلحة التركية والجيش السوري الحر منذ 20 يناير/كانون الثاني الماضي، عملية “غصن الزيتون” التي تستهدف المواقع العسكرية لتنظيمي “ب ي د/بي كا كا” و”داعش” شمالي سوريا، مـــع اتخاذ التدابير اللازمة لتجنيب المدنيين أية أضرار. (الأناضول)

بإمكانكم إيضاً مطالعة خبر (يلدريم: اتفقنا مـــع اليونان عــلـى حل التوترات بالطرق الدبلوماسية) من موقع (القدس العربي)

التالى شاه مراي… أحد ركائز مــكـتـب فرانس برس فــي كابول وشاهد عــلـى حقبة مــن الاضطرابات