بسبب صورة "أم السيسي"...الرئاسة المصرية تسحب عـــدد مجلة "الهلال" - صحف نت

بسبب صورة "أم السيسي"...الرئاسة المصرية تسحب عـــدد مجلة "الهلال" - صحف نت
بسبب صورة "أم السيسي"...الرئاسة المصرية تسحب عـــدد مجلة "الهلال" - صحف نت

الأربعاء 14 مارس 2018 10:14 مساءً


- علم "الـــعــربـي الجديد" أن تحقيقاً سرياً يُجرى داخل دار "الهلال" الحكومية المصرية، بسبب تـقــريـر نشر فــي العدد الأخير مــن مجلة "الهلال" الشهرية، ضمن ملف عـــن رؤساء ، حيث احتوى الـــتـقــريـر الذي تحدث عـــن أمهات الرؤساء، عــلـى صورة "غير حقيقية" لوالدة الـــرئـيـس عبد الفتاح السيسي.

وبحسب مــصـــادر مــن داخل المؤسسة، فإن رئـيـس مـــجـــلـــس إدارة الدار، مجدي سبلة، ورئيس تحرير المجلة خالد ناجح، تلقيا توبيخاً مــن مؤسسة الرئاسة، وتحديداً مــن مــــديـر مــكـتـب الـــرئـيـس عبد الفتاح السيسي، اللواء عباس كامل.

وأصدرت مجلة "الهلال" مطلع هذا الشهر، عدداً تذكارياً بعنوان "الـــرئـيـس" احتوى عــلـى موضوعات منها الحالة الصحية والنفسية لرؤساء مصر، والسلطة والمثقفون بـيـن الحوار والصراع، وحكايات وأسرار الخاصة للرؤساء، إضافة للموضوع المحذوف الخاص بأمهات الرؤساء، والذي تناول شائعة أن والدة الـــرئـيـس السيسي مــن أصول مغربية يهودية، حيث نفى الـــتـقــريـر ذلـك، لكنه استخدم صورة يبدو أنها كانت غير صحيحة لوالدته، وعلى إثر ذلـك قامت الاستخبارات بسحب جميع أعداد المجلة مــن الأسواق، وإتلافها.

وتُعد دار الهلال أقدم مؤسسة ثقافية صحافية مصرية وعربية تأسست عام 1892 عــلـى يد جرجي زيدان فــي مصر، بينما تعد مجلة الهلال التي تصدر عـــن الدار مــن أقدم المجلات العربية التي تعمل فــي مجال الثقافة، وقد صدر العدد الأول منها فــي عام 1892 بافتتاحية كتبها جرجي زيدان أوضح فيها خطته، وغايته مــن إصدارها.

وكـــان زيدان ينشر فيها كتبه عــلـى هيئة فصول متفرقة، وقد لقيت المجلة قبولاً مــن الناس حتى لم يكد يمضي عــلـى صدورها خمس سنوات حتى أصبحت مــن أوسع المجلات انتشاراً، وكـــان يكتب فيها عمالقة الفكر والأدب فــي مصر والعالم الـــعــربـي، ورأس تحريرها عــلـى مدى مسيرتها المديدة كــبـار الكتاب والأدباء.

تعددت بعدها إصدارات دار الهلال مـــا بـيـن المجلات والكتب والروايات والكتب الطبية، إلا أن مجلة المصوّر كانت مــن أقدم المجلات التي أصدرتها الدار، حيث جاء صدور عددها الأول فــي عام 1924 وواكب ذلـك مجموعة مــن الأحداث فــي مصر والعالم الـــعــربـي سجلتها المجلة وتابعتها بالكلمة والصورة بشكل أكسبها شعبية واضحة بـيـن القراء.

وقد تولى رئاسة تحريرها عـــدد مــن رواد الإعلام فــي مصر، أبرزهم إميل وشكري زيدان، فكري أباظة، علي أمين، أحمد بهاء الدين، صالح جودت، أمينة السعيد ومكرم محمد أحمد.

"بإمكانكم إيضاً مطالعة خبر (بسبب صورة "أم السيسي"...الرئاسة المصرية تسحب عـــدد مجلة "الهلال" - صحف نت) من موقع (العربي الجديد)"

السابق "ترزي" و"خريس ".. نموذج لتعايش المسلم والمسيحي فــي غزة
التالى ليبرمان: مشروع "حماس" العسكري باء بالفشل وعليها الاعتراف بذلك