أخبار عاجلة
يخت صدام حسين يتحول لفندق للمرشدين البحريين -
الحوثي يُعزي فــي وفاة حفيد صالح! -

الفيلم اليوناني "بوليكسيني" يفوز بالجائزة الكبرى لمهرجان تطوان للسينما المتوسطية - صحف نت

الفيلم اليوناني "بوليكسيني" يفوز بالجائزة الكبرى لمهرجان تطوان للسينما المتوسطية - صحف نت
الفيلم اليوناني "بوليكسيني" يفوز بالجائزة الكبرى لمهرجان تطوان للسينما المتوسطية - صحف نت

الأحد 1 أبريل 2018 03:31 مساءً

- فاز الفيلم اليوناني "بوليكسيني" بالجائزة الكبرى لمهرجان تطوان لسينما البحر الأبيض المتوسط الذي اختتم فعاليات دورته 24 مساء أمس السبت، بحفل شهد تسليم 9 جوائز لأفلام روائية ووثائقية.

وأشادت لـــجــنـة التحكيم بالفيلم اليوناني، وقــالـت إنه "يمثل تراجيديا قديمة حديثة تتقاسمها بلدان حوض البحر الأبيض المتوسط"، بحسب وكــــالــة "رويترز".

وتدور أحداث الفيلم المستوحاة مــن قصة واقعية حول فتاة يتيمة (بوليكسيني) تبناها زوجان يونانيان مــن أسرة عريقة أواسط الخمسينات، ومنحاها اسماً عائلياً وأحاطاها بحبهما وعنايتهما.

وتتفاعل مشاعر الغيرة والحب فــي الفيلم بشكل تراجيدي.

وتنافس 20 فيلماً فــي هذه الدورة مــن مختلف دول البحر الأبيض المتوسط، وحصل الممثل والمخرج الفلسطيني، محمد بكري، عــلـى جائزة أفضل ممثل عـــن دوره "أبو شادي" فــي فيلم "واجب"، بينما توجت الممثلة الإيطالية لويزا زانيري بجائزة أفضل ممثلة فــي فيلم "فالينو"، لمخرجه ديغو أوليفاريس.

وتوج الفيلم المغربي القطري "بيت فــي البادية"، لمخرجته العراقية المغربية، تالا حديد، بجائزة أفضل فيلم وثائقي، وحُجبت الجائزة بسبب عدم حضور أي مــن طاقم الفيلم.

وحصل الفيلم الصربي البلغاري "صلاة جنائزية" لمخرجه، بوجا نفولوتيك، عــلـى جائزتي لـــجــنـة التحكيم الخاصة والنقد.

وشهد المهرجان تكريم الممثلة الإيطالية أنا بونايطو التي عُرض فيلمها "لامور موليستو" ضمن هذه الدورة. كما تم تكريم الممثلة المصرية، منة شلبي بعدما شهد حفل الافتتاح تكريم كل مــن الممثلة المغربية منى فتو والإسبانية لويسا جاباسا. 


عروض خارج المسابقة

شهد المهرجان عرض عـــدد مــن الأفلام خارج المسابقة الرسمية، أبرزها فيلم "عــلـى كف عفريت"، للمخرجة التونسية كوثر بن هنية، وفيلم "دروزينكا" للمخرج السلوفيني جان سيتكوفيتش، وفيلم "فورتوناتا" للمخرج الإيطالي سيرجيو كاستييتو، وفيلم "بورناوت" للمخرج المغربي نور الدين لخماري، وفيلم "جريمة الملائكة" للمخرجة الفرنسية بانيا مدجار.

واقترح المهرجان، فــي فقرة "استعادة: مــن ضفة متوسطية إلــى أخرى"، خمسة أفلام، وهي "محطة عبور" للسويسري لكافين بختياري، وفيلم "كورنيش كيندي" للمخرج الفرنسي دومينيك كابريرا، و"شعار" للمخرج الفرنسي رشيد جيداني، و"خمس كاميرات محطمة"، للمخرج الفلسطيني عماد برنات والمخرج الفرنسي غوي دافيدي. كما عرض المهرجان ستة أفلام لفائدة الأطفال. 

 

الحرية وقضايا السينما

إلــى جانب عروض الأفلام، اختار مهرجان تطوان لسينما البحر الأبيض المتوسط موضوع "السينما والحريات" محوراً للندوة التي أقيمت ضمن البرنامج الثقافي للدورة الحالية مــن المهرجان.

وبحسب أرضية الندوة، فإن الغاية مــن هذا اللقاء الأكاديمي كان "خلق نقاش رصين حول العلاقات الإشكالية بـيـن حريات الإبداع ومختلف السلطات، مـــع محاولة الإحاطة بهذه المفاهيم المعقدة التي تؤسس للعلاقة بـيـن المواطنين والسلطة وفهم مختلف أبعادها". 

وناقش المهرجان قضايا السينما المغربية، فــي هذه الدورة، مــن خلال تنظيم مائدة مستديرة تلتئم حول موضوع: "تحديات السينما المغربية مــن الإنتاج إلــى الترويج".

وضمن البرنامج الثقافي للمهرجان، ألقى الناقد السينمائي الفرنسي، فرانسيس بوردا، محاضرة المهرجان "شابلن السينمائي"، وصراعاته مــن أجل الحرية والظفر بها فــي مساره السينمائي الزاخر.

"بإمكانكم إيضاً مطالعة خبر (الفيلم اليوناني "بوليكسيني" يفوز بالجائزة الكبرى لمهرجان تطوان للسينما المتوسطية - صحف نت) من موقع (العربي الجديد)"

السابق كيف رد القرضاوي عــلـى سؤال عـــن قبول صيام وصلاة المرأة غير المحجبة؟
التالى شاه مراي… أحد ركائز مــكـتـب فرانس برس فــي كابول وشاهد عــلـى حقبة مــن الاضطرابات