تعزيزات عسكرية أمريكية فــي منبج السورية تحسبا لعملية تركية

تعزيزات عسكرية أمريكية فــي منبج السورية تحسبا لعملية تركية
تعزيزات عسكرية أمريكية فــي منبج السورية تحسبا لعملية تركية

الأحد 1 أبريل 2018 06:19 مساءً

- عززت قـــوات أمريكية تحصيناتها وقواتها العسكرية فــي مـــديـنـة منبج شمالي سوريا، لمواجهة أي عملية تركية محتملة قد تشمل الـــمــديـنـة فــي إطار الـــحــرب عــلـى المليشيات الكردية المسلحة.

ونقلت وكــــالــة «الأناضول» عـــن مــصـــادر مــحـــلــيــة قولها إن القوات الأمريكية أرسلت تعزيزات عسكرية إلــى مـــديـنـة منبج الواقعة عــلـى لنهر الفرات.

وأضافت الــمــصـــادر أن «التعزيزات شملت إرسال نحو 300 عسكري إضافة إلــى عـــدد كــــبـيـر مــن العربات المدرعة والمعدات الثقيلة، إلــى المنطقة الفاصلة بـيـن مـــديـنـة منبج ومنطقة درع الفرات فــي ريف حلب الشمالي».

وأشـــارت إلــى أن «الولايات المتحدة استقدمت تعزيزاتها إلــى المنطقة مــن قاعدتها العسكرية فــي بلدة صرين بريف حلب الشمالي».

وتمتلك الولايات المتحدة الأمريكية حاليا، ثلاث نقاط مراقبة عــلـى الخط الفاصل بـيـن منطقة درع الفرات والمناطق الواقعة تحت سيطرة تنظيم «حزب العمال الكردستاني»، فــي قرى توخار وحلونجي ودادات.

وبدأت القوات الأمريكية خلال الأيام الثلاثة الأخيرة، بتسيير دوريات فــي المنطقة الفاصلة بـيـن منطقة درع الفرات ومناطق سيطرة التنظيم عــلـى نهر «الساجور»، وعلى امتداد الحدود السورية التركية.

يذكر أن تطالب الولايات المتحدة بإخراج تنظيم حزب العمال الكردستاني مــن مـــديـنـة منبج ذات الغالبية العربية، وتسليم المنطقة إلــى أصحابها الحقيقيين.

وكـــان تنظيم «حزب العمال الكردستاني»، احتل مـــديـنـة منبج فــي أغسطس/آب 2016، بدعم مــن القوات الأمريكية، فــي إطار الـــحــرب عــلـى تنظيم «الدولة الإسلامية».

وقبل يومين، رفعت قـــوات الــتــحــالــف الدولي ومليشيات «قـــوات سورية الديمقراطية» (قسد) مــن حالة الاستنفار فــي مـــديـنـة منبج، عقب تفجير استهدف عناصر مــن قـــوات الــتــحــالــف، وأسفر عـــن سقوط قتيلين وجرحى.

والأسبوع الماضي، أعلنت المتحدثة باسم وزارة الخارجية، «هيذر ناورت»، فشل الـــمــحـــادثـات الجارية مـــع الجانب التركي بشأن الوضع القائم فــي مـــديـنـة منبج.

بإمكانكم أيضاً مطالعة خبر (تعزيزات عسكرية أمريكية فــي منبج السورية تحسبا لعملية تركية) من موقع الخليج الجديد

السابق لماذا لا يتضامن العرب مـــع "البطش" كما تضامنت أوروبا مـــع سكريبال؟‎
التالى روسيا اليوم / إيلون موسك يبدأ فــي بيع مكعبات "ليغو" - صحف نت