أخبار عاجلة

عبد العزيز الرنتيسي... 14 عاماً عــلـى الاغتيال

عبد العزيز الرنتيسي... 14 عاماً عــلـى الاغتيال
عبد العزيز الرنتيسي... 14 عاماً عــلـى الاغتيال

الثلاثاء 17 أبريل 2018 12:07 مساءً

- ويحظى الرنتيسي بشعبية واسعة فــي الأوساط الفلسطينية الفصائلية والجماهيرية، نظراً لمواقفه وقربه مــن قادة العمل الوطني والفصائلي آنذاك، بالإضافة إلــى تمسّكه بالمقاومة المسلّحة كخيار استراتيجي لمواجهة الاحتلال.

وسنوياً تحظى ذكرى اغتيال أحد أبرز قادة "" فــي قطاع غزة بتفاعل مــن قبل نشطاء مواقع التواصل الاجتماعي، الذين يتداولون أبرز مواقفه السياسية وتصريحاته التي كان يدلى بها، خصوصاً تلك المتعلقة بالمقاومة.

واغتيل الرنتيسي فــي غارة جوية شنتها طائرة حربية عــلـى سيارته بمدينة ، فــي 17 إبريل/نيسان عام 2004، أدت إلــى استشهاده واثنين مــن مرافقيه عــلـى الفور.

وُلد الرنتيسي فــي قرية يبنا قضاء الرملة، فــي 23 أكتوبر/تشرين الأول مــن عام 1947، حيث لجأت أسرته بعد عام 1948 إلــى قطاع غزة، كحال معظم العائلات الفلسطينية آنذاك، والتي هُجرت قسراً تحت وقع المجازر الإسرائيلية بحق الشعب الفلسطيني.

"
تعرّض الرنتيسي قبل استشهاده لمحاولة اغتيال فــي العاشر مــن يونيو

"

وعمل قـــائـد "حماس" الـــســـابـق، طبيباً فــي مستشفى ناصر الحكومي عام 1976، بعد حصوله عــلـى درجة الماجستير فــي طب الأطفال مــن جامعة الإسكندرية، ثم محاضراً يدرّس فــي العلوم وعلم الوراثة وعلم الطفيليات فــي الجامعة الإسلامية فــي غزة، منذ افتتاحها عام 1978.

والتحق الرنتيسي بصفوف جماعة "" أثناء دراسته للماجستير فــي ، ثم بايع الجماعة عام 1976. كما ترأس جماعة "الإخوان المسلمين" فــي مـــديـنـة جنوبي القطاع، ثم شارك فــي تأسيس حركة "حماس" عام 1987 التي تزامنت مـــع اندلاع الانتفاضة الفلسطينية الأولى.

الرنتيسي اعتُقل مرات عدّة، عــلـى خلفيات متعددة، كان أبرزها نشاطاته المناهضة للاحتلال، قبل أن يجري إبعاده، فــي 17 ديسمبر/كانون الأول 1992، مـــع أربعمائة مــن نشطاء حركتي "حماس" و"الجهاد الإسلامي" وكوادرهما إلــى جــــنـوب . وفور عودته مــن الإبعاد اعتقله الاحتلال، وأصدرت محكمة إسرائيلية عسكرية حكماً بالسجن، حيث ظل محتجزاً حتى أواسط عام 1997.

وتعرّض الرنتيسي قبل استشهاده لمحاولة اغتيال، فــي العاشر مــن يونيو/حزيران عام 2003، استُشهد فيها أحد مرافقيه، إضافة إلــى طفلة كانت تمر قرب مكان الاستهداف، فيما أصيب نجله بــجــروح خطيرة، سبقتها محاولة اغتيال عام 1992 أثناء الإبعاد فــي مرج الزهور.

وبعد استشهاد مؤسس الحركة وقائدها، أحمد ياسين، فــي غارة إسرائيلية استهدفته، فــي الثاني والعشرين مــن مارس/آذار 2004، عيّنت الحركة الرنتيسي قائداً لها فــي قطاع غزة، واستُشهد بعدها بغارة إسرائيلية، فــي السابع عشر مــن إبريل 2004.

"بإمكانكم إيضاً مطالعة خبر (عبد العزيز الرنتيسي... 14 عاماً عــلـى الاغتيال) من موقع (العربي الجديد)"

السابق مخيم الجلزون ... شاهد عــلـى مأساة اللاجئين الفلسطينيين
التالى شاه مراي… أحد ركائز مــكـتـب فرانس برس فــي كابول وشاهد عــلـى حقبة مــن الاضطرابات