أخبار عاجلة

خبراء: مـــا يجري مــن تحولات بالسعودية مجرد ربيع كاذب

خبراء: مـــا يجري مــن تحولات بالسعودية مجرد ربيع كاذب
خبراء: مـــا يجري مــن تحولات بالسعودية مجرد ربيع كاذب

الثلاثاء 1 مايو 2018 09:43 صباحاً

- قـــال خبراء أتراك، إن مـــا يجري مــن التحولات التي يرجيها ولي العهد الــســعــودي «»، فــي المملكة «مجرد ربيع كاذب»، مشيرون إلــى أن الهدف الرئيسي مــن تلك التحولات هو البحث عـــن مــصـــادر تمويل جديدة لاقتصاد الـــبـلاد، بعد انخفاض أسعار النفط.

جاء ذلـك خلال ندوة نظّمها مركز «سيتا» التركي للدراسات السياسية والاقتصادية والاجتماعية، مؤخرا، فــي أنقرة، بعنوان «فهم التحولات »، بحضور عـــدد مــن الأكاديميين، لمناقشة سياسة التحوّلات التي يتبعها ولي العهد «محمد بن سلمان»، وتداعياتها الــداخــلـيـة والخارجية.

وأضافوا أن كل المتغيرات التي جدت فــي المملكة، مــن فتح لدور السينما وعروض الموسيقى فضلا عـــن أسبوع الموضة، تأتي بعد سنوات مــن انغلاق السعودية عــلـى نفسها، وتشددها وتزمتها فــي مـــا يتعلق بالمسائل الدينية، وقد تسببت هذه التغييرات المفاجئة فــي خلق حالة مــن الدهشة والاستغراب فــي صفوف الكثيرين.

وأشاروا إلــى أن السبب الرئيسي وراء هذه التغييرات، لا يتعلق بقرارات وتوجهات الأمير الشاب الطموحة، وإنما يعزى إلــى إدراك العائلة المالكة فــي السعودية لحقيقة أن النفط لم يعد يشكل الركيزة الأساسية لبناء المستقبل.

ولفتوا إلــى أن «بن سلمان» نصب نفسه قائدا لخطة الشاملة التي أطلق عليها اسم «رؤية 2030»، والتي يسعى مــن خلالها إلــى فك الارتباط الوثيق بـيـن اقتصاد المملكة والنفط، وإحداث تغيير شامل فــي نظام الاجتماعية والاقتصادية، إلــى جانب عمله عــلـى توسيع قطاع الترفيه، عــلـى أمل أن تتحول المملكة العربية السعودية إلــى مركز للترفيه والتجارة فــي الـــعــالــم.

وفـــي كلمته قـــال الأكاديمي التركي، «أوزجان خضر»، إن «التحولات التي تشهدها السعودية فــي الآونة الأخيرة تحفها الكثير مــن المخاطر».

وأوضح «خضر» وهو عضو هيئة التدريس بجامعة «صباح الدين زعـــيــم» (مقرها إسطنبول)، أن «70% مــن المجتمع الــســعــودي مــن الشباب والسيدات، و30% مــن هؤلاء الشباب تلقوا تعليمهم خارج الـــبـلاد خـــاصـــة فــي الدول الغربية، وتمتعوا بالحريات ويرغبون فــي الحياة بشكل منفتح ويسعون لطراز جديد مــن الحياة داخل السعودية».

وأشــــار إلــى أن «ولي العهد الــســعــودي يرى هؤلاء الشباب فــي المجتمع الــســعــودي، وهذا أحد أهم الأسباب التي دفعته أو سهلت عليه إطلاق عملية التحوّل»، معتبراً أن «تصريح بن سلمان برغبته فــي العودة إلــى الإسلام المعتدل كان نقطة تحول هامة».

وأكــــد الأكاديمي التركي أن «السعودية بعد محمد بن سلمان، ستكون مختلفة بشكل كــــبـيـر عما كانت قبله»، مبيّنًا أن «التغييرات ستؤثر بالتأكيد عــلـى كافة المنطقة فــي والعالم الـــعــربـي».

وشهدت المملكة، فــي الآونة الأخيرة، سلسلة قرارات بالتخلي عـــن عـــدد مــن القوانين والأعراف الرسمية، التي اعتمدتها الـــبـلاد عــلـى مدار عقود، أبرزها السماح للنساء بقيادة السيارة اعتبارا مــن يونيو/حزيران المقبل، ودخول ملاعب كرة القدم، والسماح لهن بممارسة مهن كانت حكرا عــلـى الرجال.

وتأتي تلك التغييرات الاجتماعية والثقافية والسياسية والاقتصادية ضمن رؤية يقودها ويدفع بها «بن سلمان» (33 عاما).

مــن جانبه، قـــال مــــديـر الشؤون السياسية فــي مركز «سيتا»، «محي الدين أطامان»، إن «السعودية بدأت تشهد تغييرات كبيرة بعد وفاة الملك الـــســـابـق عبد الله، خـــاصـــة فــي العام الأخير، وشهدت اعتقالات لعدد كــــبـيـر مــن الأمراء مـــا فرض واقعًا جديدًا وهو قوة ولي العهد الحالي».

أمّا عضو هيئة التدريس فــي جامعة «إسطنبول»، «محرم حلمي أوزيف»، فقال إن «عملية التحول فــي السعودية ستحتاج إلــى تكلفة كبيرة جدًا، ومعظم الدراسات تشير إلــى انتهاء النفط خلال 50 - 60 عامًا أو أكثر، لذلك أتساءل مــن أين ستغطي المملكة هذه التكاليف؟».

وأشــــار إلــى أن «الأحوال الاقتصادية غير المستقرة فــي المنطقة، خـــاصـــة فــي ظل احتماليات انتهاء البترول والبطالة المرتفعة فــي السعودية خـــاصـــة فــي الأوساط النسائية، تمثل خطرًا كــــبـيـرًا عــلـى المملكة».

وأكــــد «أوزيف» أنه «إن أرادت السعودية النجاح فــي عملية التحول التي تقوم بها، فعليها التحول مــن دولة مستهلكة إلــى منتجة، وتطوير الأنظمة الاقتصادية فيها والاستفادة مــن التجارب الخارجية».

وتستهدف رؤية «السعودية 2030»، رفع مساهمة قطاع الترفيه مــن إجمالي الناتج المحلي مــن 3 إلــى 6 %.

وقــال ولي العهد الــســعــودي، فــي تصريحات سابقة، إن بلاده تستهدف توطين 50% مــن قطاع الترفيه؛ إذ ينفق المواطنون 22 مليار دولار عــلـى الترفيه فــي الخارج سنويا.

بإمكانكم أيضاً مطالعة خبر (خبراء: مـــا يجري مــن تحولات بالسعودية مجرد ربيع كاذب) من موقع الخليج الجديد

التالى رئـيـس الأركان الجزائري: لا خوف عــلـى الـــبـلاد ولا عــلـى مستقبلها