أخبار عاجلة
أنثى مخلوق غريب تحير خبراء الحياة البرية -

«نتنياهو» ونووي إيران.. أمريكا تؤكد وأوروبا تنفي وروسيا تحذر

«نتنياهو» ونووي إيران.. أمريكا تؤكد وأوروبا تنفي وروسيا تحذر
«نتنياهو» ونووي إيران.. أمريكا تؤكد وأوروبا تنفي وروسيا تحذر

الثلاثاء 1 مايو 2018 10:04 صباحاً

- صدرت ردود فعل متباينة عــلـى إعلان رئـيـس الـــوزراء الإسرائيلي «بنيامين نتنياهو»، حول حصول (تل أبيب) عــلـى 55 ألف وثيقة لبرنامج إيران النووي تثبت وجود برنامج سري.

فبينما اعتبرت الولايات المتحدة أن إعلان «نتنياهو» يتطابق مـــع مـــا لديها مــن معلومات، حذرت مــن المساس بالاتفاق مـــع إيران، فيما اعتبر الاتحاد الأوروبيأن إيران امتثلت بشكل كامل لالتزاماتها.

وقــال «نتنياهو» فــي مؤتمر صحفي، مساء أمس الإثنين: «حصلنا عــلـى تلك الوثائق بعمل استخباراتي حول أنشطة إيران النووية السرية».

وأضـــاف: «الوثائق التي بحوزتنا تثبت أن إيران تكذب عندما تقول إنها أوقفت أنشطتها النووية وسعيها لامتلاك الأسلحة النووية».

وتابع: «طهران تعمل عــلـى تطوير رؤوس نووية لصواريخها»، مضيفا: «الوثائق تثبت أن إيران مـــا تزال مستمرة عــلـى تطوير برنامجها النووي سرا».

وأكــــد أن «(إسرائيل) ستنقل جميع الوثائق الخاصة بأرشيف إيران النووي إلــى الوكالة الدولية للطاقة الذرية، والحكومات الغربية».

وعبر «نتنياهو» عـــن ثقته بأن «الـــرئـيـس الأمريكي سيتخذ القرار الصائب إزاء الاتفاق النووي بعد أيام».

تناقض أوروبي أمريكي

وقــالـت الممثلة العليا لشؤون السياسة الخارجية للاتحاد الأوروبي، «فيديريكا موغيريني» إن «الاتفاق النووي ليس قائما عــلـى افتراضات تتعلق بحسن النية أو الثقة، ولكنه قائم عــلـى التزامات راسخة وآليات تحقق ومراقبة صارمة للغاية».

وتابعت أن «الوكالة الدولية للطاقة الذرية نشرت عشرة تقارير تقر فيها بامتثال إيران الكامل لالتزاماتها».

بينما أفاد البيت الأبيض فــي بيان نشره الحساب الرسمي له عــلـى «تويتر» أن «إيران لديها برنامج سري كامل لتطوير أسلحة نووية، وهو مـــا حاولت (إيران) أن تخفيه عـــن الـــعــالــم وعن شعبها، لكنها لم تستطع».

وأضـــاف البيان أنه «فيما يتعلق بتصريحات (إسرائيل) حول تطوير إيران للأسلحة النووية، فإن هذه الحقائق تتطابق مـــع مـــا عرفته الولايات المتحدة منذ فترة طويلة».

وبحسب البيان فإن الولايات المتحدة تدرس المعلومات التي قدمتها (إسرائيل).

وأوضح البيت الأبيض فــي بيانه، أن «المعلومات التي قدمتها (إسرائيل) توفر تفاصيل جديدة ومقنعة بشأن جهود إيران لصنع أسلحة نووية يمكن إطلاقها مــن صواريخ».

واعتبر البيان أن «النظام الإيراني أنه سيستخدم أسلحة مدمرة ضد جيرانه وآخرين»، مؤكدا أن «إيران يجب ألا تمتلك أسلحة نووية».

روسيا وإيران

مــن جانبه، أكــــد الـــرئـيـس الروسي «فلاديمير » فــي اتصال هاتفي مـــع «نتنياهو» تمسك بلاده بالاتفاق النووي مـــع إيران محذرا مــن المساس به.

واعتبر «بوتين» أن الاتفاق النووي مـــع إيران ضمان للاستقرار والأمن الدوليين، مطالبا جميع الأطراف بضرورة الالتزام بخطة العمل المشتركة بشأنه.

وقــال بيان للكرملين، نقلته قناة «روسيا اليوم» إن «بوتين طالب جميع أطراف الاتفاق بتطبيق الخطة بدقة».

مــن جانبه، اعتبر وزير الخارجية الإيراني «محمد جواد ظريف» أن مـــا أعلنه «نتنياهو» هو «استعراض إعلامي كاذب هدفه خداع الشعوب وبعض الحكومات».

وأضـــاف «ظريف» أن «حديث نتنياهو ومن خلفه بعض الدوائر الأمريكية، مجرد ادعاءات كاذبة، لا تلقى أي أهمية»، حسب وكــــالــة «فارس».

فــي الوقت نفسه، قـــال رئـيـس منظمة الطاقة الذرية الإيرانية «علي أكبر صالحي»، إن «إيران تستطيع مــن الناحية الفنية تخصيب اليورانيوم عــلـى مستوى أعلى مــن الذي كان عليه قبل التوصل الى الاتفاق النووي».

وحذر «صالحي»، الـــرئـيـس الأمريكي مــن الانسحاب مــن الاتفاق، قائلا: «إيران لا تناور.. فنيًّا، نحن مستعدون تماما لتخصيب اليورانيوم عــلـى مستوى أعلى مما كان عليه قبل التوصل للاتفاق النووي (...) أتمنى أن يعود دونالد إلــى صوابه، وألا ينسحب مــن الاتفاق».

وأعطى الـــرئـيـس الأمريكي «دونالد ترامب» الدول الأوروبية الموقعة عــلـى الاتفاق مـــع طهران مهلة تنقضي فــي 12 مايو/آيار المقبل، لإصلاح مـــا وصفه بأنه عيوب مروعة فــي الاتفاق النووي، وإلا فسيرفض تمديد تعليق عقوبات الولايات المتحدة عــلـى إيران.

ويعد الموقف الأمريكي الإسرائيلي، مخالفا للموقف الروسي والأوروبي، والذي يصر عــلـى أن الاتفاق النووي مـــع إيران هو أفضل سبيل لمنعها مــن امتلاك سلاح نووي.

وبموجب اتفاق إيران مـــع الولايات المتحدة وفرنسا وألمانيا وبريطانيا وروسيا والصين، وافقت طهران عــلـى كبح برنامجها النووي مقابل تخفيف العقوبات عليها، وتم رفع أغلبها فــي يناير/كانون الثاني 2016.

وتقول إيران إنها ستلتزم بالاتفاق مـــا دامت الأطراف الأخرى ملتزمة به، لكنها «ستمزقه» إذا انسحبت .

بإمكانكم أيضاً مطالعة خبر («نتنياهو» ونووي إيران.. تؤكد وأوروبا تنفي وروسيا تحذر) من موقع الخليج الجديد

السابق ثلاث زجاجات مــن النبيذ مــن عام 1774 تعرض للبيع فــي مزاد بفرنسا- (صور)
التالى عاصفة "ألبرتو" تتجه نحو خليج المكسيك وكوبا وفلوريدا