أخبار عاجلة
إسرائيل تقصف قطاع غزة -
انطلاق إعادة إعمار اليمن مــن سقطرى -

الإمارات تنضم لسباق عالمي لصيد الثغرات السيبرانية

الإمارات تنضم لسباق عالمي لصيد الثغرات السيبرانية
الإمارات تنضم لسباق عالمي لصيد الثغرات السيبرانية

الخميس 17 مايو 2018 01:46 مساءً

- أفادت دورية «إنتلجنس أونلاين» الفرنسية المختصة فــي مجال الاستخبارات، أن حكومة تقوم بمساعدة مــن ، بتقديم دعم كثيف لإطلاق شركة لاصطياد الثغرات السيبرانية فــي دبي، والتي تحمل اسم «كراودفينس».

أطلقت الشركة الجديدة جائزة خـــاصـــة بها لصائدي الثغرات، مما يعني أنها ستدفع أموال الجوائز للقراصنة المستقلين الذين يتمكنون مــن إيجاد ثغرات أمنية لم يكتشفها مطورو البرمجيات والشبكات مــن قبل.

ستقوم الشركة بعد ذلـك ببيع هذه الثغرات إلــى عمالقة الكمبيوتر، وشركات الأمـــن الإلكتروني، وخدمات الاستخبارات، أو حتى إلــى شركات الهجمات الإلكترونية مثل «دارك ماتر» فــي دولة الإمارات، والتي ستستخدمها لتطوير أدوات الاختراق الخاصة بها.

الإمارات مهتمة

وبدعم مــن ، سيكون بإمكان شركة «كراودفينس» الهيمنة عــلـى السوق مــن خلال عرض جوائز كبيرة لصائدي الثغرات.

ويرأس الشركة - التي تأسست رسميًا فــي سبتمبر/أيلول 2017 - أخصائي الأمـــن الإلكتروني الإيطالي «أندريا زابارولي مانزوني»، الذي كان مــــديـرًا كــــبـيـرًا فــي مجال الأمـــن السيبراني فــي شركة «KPMG» فــي ميلانو.

سنغافورة متكتمة

ووفقا للدورية الفرنسية، فإن سنغافورة أيضا مهتمة بمجال صائدي الثغرات، وإن كان ذلـك بشكل أكثر تكتماً.

وقد كانت شركة «كوسينك» المحلية للأمن الإلكتروني تدفع مبالغ أكبر مــن أي وقت مضى فــي إطار برنامجها الخاص لصائدي الثغرات، وأطلق عــلـى هذا البرنامج اسم «Pwn0rama»، وتم إطلاقه رسمياً فــي عام 2016.

يعود تأسيس الشركة إلــى المهندس المحلي البارز «توماس ليم»، الذي كان يعمل فــي وكــــالــة الأمـــن السيبراني فــي سنغافورة قبل أن يؤسس شركته الخاصة فــي عام 2002.

وقد شارك «ليم» فــي الماضي مـــع شركة الاعتراض الإيطالية «هاكينج تيم».

تطور المجال

يُذكر أن الــحــكــومــة الأمريكية أطلقت خطة استراتيجية العام الماضي لتنظيم برامج صائدي الثغرات، نيابة عـــن مجتمع الاستخبارات الأمريكي ومختلف فروع الإدارة الأمريكية، ويهدف النظام إلــى دفع الأموال للقراصنة الذين تمكنوا مــن كشف الثغرات فــي شبكات الكمبيوتر الحكومية.

ولإنشاء العمليات المطلوبة، تعمل وزارة الأمـــن الداخلي والسلطات الأخرى المعنية مـــع الشركات الخاصة التي تعمل بالفعل فــي هذا المجال.

يسمى البرنامج التابع للبنتاجون «هاك بنتاجون»، وتقوده شركة هاكر وان ، وهي شركة تأسست فــي عام 2012 مــن قبل أليكس رايس، الـــرئـيـس الـــســـابـق للأمن فــي فيسبوك، وهناك شركات أخرى تعمل أيضًا لصالح حكومة الولايات المتحدة «الأمريكية»، بما فــي ذلـك شركة «سيناك» التي رأسها مسؤولون سابقون فــي وكــــالــة الأمـــن القومي.

تلحق بالركب

أما فــي فرنسا، فقد استغرق مجال صيد الثغرات فترة قبل أن يترسخ، فبعد رحيل اللاعبين الرئيسيين مثل شركة «فيوبن»، التي تم استخدامها بكثافة مــن قبل الوكالات الحكومية، أصبح صيد الثغرات شأناً داخلياً.

ومع ذلـك، بدأت شركات جديدة ، مثل «يوغوشا» فــي الظهور.

بإمكانكم أيضاً مطالعة خبر (الإمارات تنضم لسباق عالمي لصيد الثغرات السيبرانية) من موقع الخليج الجديد

السابق الحركة القومية التركي يعلن مشاركته فــي تظاهرة يني قابي التضامنية مـــع فلسطين
التالى مهم جدا...مـــا هو مصير الشمال والشرق السوري بعد تحرير ريفي حمص وحماة؟