أخبار عاجلة
إيران تعلن عـــن مشروع ضخم لتربية التماسيح -

رشيد قريشي.. الخلود كغياب الزمن

الأحد 1 يوليو 2018 02:29 مساءً

- تتكئ تجربة الفنان الجزائري رشيد قريشي (1947) عــلـى توظيف المفردات والإشارات الخطية واللاخطية باعتبارها مكوّنات تحيل إلــى أساطير وعقائد مستمّدة مــن التراث الـــعــربـي والإسلامي والأمازيغي، يضوع مــن خلالها خطابه الجمالي والبصري.

فــي معرضه الجديد "أساتذة الزمن" الذي افتتح الأسبوع الماضي فــي "غاليري أكتوبر" فــي ، ويتواصل حتى الثامن والعشرين مــن الشهر المقبل، يطرح وسائط عدة لإكمال مشروعه الفني فــي محاولة منه لتثوير النصوص وتحويلها إلــى صورة بصرية.

يستخدم قريشي وسائل تعبير مختلفة فــي أعماله بما فيها الخزف والنسيج والشعر والخط الـــعــربـي والرسم وتتعدد المفردات الكونة للوحة القرشي فيبرز فيها الحرف الـــعــربـي بكل تجلياته الجمالية والحكم والمأثورات والأبيات الشعرية والزخرفة العربية وغيرها مــن الفنون البصرية الإسلامية، وتحتشد لوحاته بالخطوط والرموز والأرشام والأوشام والتجاعيد والتخاديد التي تعكس رغبة الفنان بالانعتاق مــن فن الخط السائد والتقليدي فــي الـــعــالــم الـــعــربـي.

ويقدّم فــي كلّ ذلـك منظوره الخاص للتصوّف باعتباره تمثيلاً لحركة الإنـســـان المسكون بالإحساس المبهج، ووصوله إلــى الحدود غير التقليدية للوعي الإنساني، والذي يربطه بالمفهوم الصوفي حول الترحال بـيـن الأمكنة والأزمنة وحالات الاتحاد والحلول والارتقاء والتقمّص.

يضم المعرض سلسلة جديدة مــن أعمال الفنان التي يستكشف مــن خلالها ارتباطنا بالأرض كمصدر للحياة، والتي يحضر فيها البياض عــلـى أرضية زرقاء تذكر بالأيقونات المسيحية، خـــاصـــة تلك المتعلّقة بمناولة الخبز المقدس، وأخرى تفترش مساحات زرقاء عــلـى مربعات السيراميك الأبيض تبرز منها أرقام سوداء كأنها نقوش قديمة.

يذهب قريشي إلــى تركيز الأزرق بوصفه رمزاً للمطلق والأبدية مرتبطاً بالسماوات فــي العديد مــن الأديان، مشيراً إلــى مفهوم الخلود حيث لا وجود للوقت مـــا أراده فــي عنوان المعرض الذي يعند أن روحانية الفكرة تسمو عــلـى كل مـــا هو أرضي يمكن تحديده بالزمن.

"بإمكانكم إيضاً مطالعة خبر (رشيد قريشي.. الخلود كغياب الزمن) من موقع (العربي الجديد)"

السابق نواكشوط تستضيف القمة الإفريقية وأزمات القارة عــلـى رأس أعمالها
التالى استراليا تتخلى عـــن اقامة نصب لضحايا الطائرة الماليزية المفقودة منذ 2014