أخبار عاجلة
قانون "يهودية الدولة" -
الكنيست يصادق عــلـى قانون يهودية الدولة -

قمة الأطلسي كرست الخلافات مـــع واشنطن فــي يومها الأول

قمة الأطلسي كرست الخلافات مـــع واشنطن فــي يومها الأول
قمة الأطلسي كرست الخلافات مـــع واشنطن فــي يومها الأول

الخميس 12 يوليو 2018 01:44 صباحاً

- كما كان متوقعاً، لم يضع الـــرئـيـس الأميركي، دونالد ، الفرصة التي منحت له للاجتماع بقادة دول حلف شـــمـــال الأطلسي (الناتو) لإثارة ضجة فــي اليوم الأول مــن القمة، عبر مطالبته الحلفاء برفع نسبة الإنفاق الدفاعي إلــى 4% مــن الناتج المحلي الإجمالي.

وفـــي الواقع، لم تتجاوز مدة مشاركة ترامب فــي اجتماع الناتو سوى 15 دقيقة، وقد كان وقتاً مناسباً له لإطلاق أحكامه بشأن "سخافة" مستوى الاستثمار فــي الـــدفـــاع لبعض أغنى دول الحلف ولتقديم اقتراحه الجديد. ولم تُثر دعوة ترامب إلــى زيادة الإنفاق إلــى 4% أي رد، باستثناء الـــرئـيـس البلغاري، رومن رادييف، الذي اعتبر الاقتراح غير واقعي، بحسب دبلوماسي شارك فــي الاجتماع.

وفـــي إعلان القمة، الذي تم إعداده قبل الاجتماع بوقت طويل، لم يرد ذكر هذا الاقتراح. بل أكــــد الحلفاء بشكل خـــاص عــلـى "التزامهم الراسخ بكل جوانب الاتفاق حول الاستثمار الدفاعي الذي تم تبنيه فــي قمة ويلز 2014، وتقديم خطط وطنية ذات مصداقية لتنفيذها، بما فــي ذلـك المبادئ التوجيهية بشأن النفقات بحلول عام 2024، والقدرات والمساهمات المخططة".

وقبل انضمامها إلــى دونالد ترامب لعقد اجتماع ثنائي، ذكّرت المستشارة الألمانية، أنجيلا ميركل، بجهود ألمانيا لزيادة الإنفاق الدفاعي، وبالاستجابة لذلك مــن دون ذكر الـــرئـيـس الأميركي.

وقــالـت ميركل إن ألمانيا لا تسيطر عليها وإن الغاز الروسي لا يمثل سوى ثلث إجمالي إمدادات بلادها.

ووفقاً لرئيس الـــوزراء البلجيكي، شارل ميشيل، فقد كان هناك "جو محترم جداً حول الطاولة". وأكــــد ميشيل، الذي تحتل بلاده التصنيف الأخير تقريباً فــي لائحة الاستثمار الدفاعي، مــن جديد التزامه بعكس هذا الاتجاه بعد عقود عدة مارست خلالها بلجيكا، مثل دول أخرى، "تعزيز ميزانيتها عــلـى حساب قطاع الـــدفـــاع".


وقد رحّبت الدول الأعضاء "بالتقدم الكبير الذي تحقق منذ قمة ويلز، إذ ارتفع الإنفاق الدفاعي غير الأميركي بشكل حقيقي لأربع سنوات متتالية"، مشددة، كما جاء فــي البيان، عــلـى أن "جميع الحلفاء بدأوا فــي زيادة حجم إنفاقهم الدفاعي بالقيمة الحقيقية، وأن نحو ثلثيهم قد وضعوا خططاً عــلـى مستوى الـــبـلاد لإنفاق 2% مــن ناتجهم المحلي الإجمالي فــي مجال الـــدفـــاع بحلول عام 2024". وينتهي البيان بوعد "نحن مصممون عــلـى تحقيق توازن أفضل فــي تقاسم النفقات والمسؤوليات بـيـن الدول الأعضاء فــي الحلف"، مــن دون أي إشارة إلــى هدف جديد.

وقد تبنى الناتو إعلان بروكسل حول الأمـــن والتضامن عبر الأطلسي فــي نهاية اليوم الأول مــن القمة، إذ قـــال الأمين العام للناتو، ينس ستولنبرغ، خلال الندوة الصحافية التي تلت الجلسة الأولى: "أجرينا مناقشات وكــانت هناك خلافات، ولكننا أخيراً اتخذنا القرارات التي تمكن الــتــحــالــف مــن التقدم والتطور".

ويهدف إعلان بروكسل إلــى تعزيز الردع والدفاع ومكافحة الإرهاب وتحقيق تقاسم للأعباء أكثر إنصافاً.

وقد اتفق الحلفاء عــلـى وجه الخصوص عــلـى إنشاء مـــا يسمى بمبادرة الاستجابة الجديدة التي أطلق عليها اسم "4x30"، والتي تحدد هدفاً بحلول عام 2020، بحيث يمكن للأطلسي حشد "30 كتيبة ميكانيكية، و30 سرباً مــن الطائرات الحربية و30 مــن السفن الحربية فــي غضون 30 يوماً"، للتعامل مـــع حالة الأزمات العاجلة وتبادل المساعدة. كذلك وافقوا عــلـى تكييف هيكل قيادة الناتو، كما سيطلق العراق وحلف الناتو أيضًا مهمة تدريب جديدة للقوات العراقية تحت قيادة كندا وسيتم نشر مئات مــن المدربين. وعلى الرغم مــن هذه الاتفاقات، فقد خيم توتر كــــبـيـر بـيـن وبقية الحلفاء.

"بإمكانكم إيضاً مطالعة خبر (قمة الأطلسي كرست الخلافات مـــع واشنطن فــي يومها الأول) من موقع (العربي الجديد)"

السابق صديقي الذي ضيّعه الحب وأنقذته الكُرة (1)
التالى نساء ينتحرن فــي أفغانستان