أخبار عاجلة
أمريكا تحتفي بتاريخ الموسيقى السعودية -

تلغراف: إنقاذ أطفال الكهف مؤشر عــلـى قدرة الإنـســـان المذهلة

تلغراف: إنقاذ أطفال الكهف مؤشر عــلـى قدرة الإنـســـان المذهلة
تلغراف: إنقاذ أطفال الكهف مؤشر عــلـى قدرة الإنـســـان المذهلة

الخميس 12 يوليو 2018 02:47 مساءً

- - - باسل درويش

قــالــت صــحــيـفــة "ديلي تلغراف" فــي افتتاحيتها إن عملية الإنقاذ الاستثنائية لاثني عشر لاعب كرة قدم شابا ومدربهم مــن شبكة كهوف غارقة فــي المياه فــي تايلاند هي قصة تجسد إبداع الإنـســـان وقدرته.

 

وتشير الافتتاحية، التي ترجمتها "عربي21"، إلــى أن" قصة إنقاذهم مــن أكثر القصص متابعة منذ قصة الثلاثة وثلاثين عامل منجم، الذين علقوا تحت الأرض لأسابيع، التي انتهت نهاية سعيدة أيضا، بعد أن أخرج الغواصون بقية المجموعة العالقة فــي الكهف الى السطح، وللأسف، فإن أحد غواصي البحرية التايلاندية مات بعد أن نفد الأوكسجين الذي كان بحوزته".

 

وتقول الصحيفة إن "مـــا جعل هذه الحالة أكثر تأثيرا هو كون العالقين أطفالا، فمن لم يفكر بمشاعر ذوي الأطفال الذين ينتظرون بفارغ الصبر العثور عــلـى أطفالهم أحياء، ثم يتم إنقاذهم تحت ظروف صعبة، حيت كان مستوى الماء يرتفع ومستوى الأكسجين ينخفض؟ وكـــان أداء السلطات التايلاندية مميزا، وبالذات الـــجــيـش الذي ساعده الغواصون المتطوعون مــن الـــعــالــم كله، بما فــي ذلـك مــن المملكة المتحدة".

 

وتجد الافتتاحية أن "هناك أمرا مثيرا بالنسبة لعمليات الإنقاذ مــن هذا النوع والسباق مـــع الوقت، ومن هم فــي سن يسمح لهم بتذكر رحلة أبولو 13، فإنهم يتذكرون كيف حبس الـــعــالــم أنفاسه فــي الوقت الذي تم فيه توجيه المركبة الفضائية وإعادتها إلــى الأرض، وجلبت قصة الإنقاذ فــي تايلاند اهتمام الإعلام مــن أنحاء الـــعــالــم كله؛ كونها كانت عبارة عـــن قصة دراما إنسانية مفعمة".  

 

وتلفت الصحيفة إلــى أنه سيتم جمع شمل الأطفال مـــع عائلاتهم بعد عدة أيام مــن التعافي والعودة إلــى الطبيعية، مشيرة إلــى أن قصة تشيلي لم تكن نهايتها جيدة؛ فبعد أن تم إنقاذ عمال المنجم لم يكن مــن السهل عليهم إيجاد عــمــل، بالإضافة إلــى أنهم اختلفوا حول فيلم عــمــل حول مأساتهم. 

 

وتنقل الافتتاحية عـــن أحدهم، قوله: "كنا عمالا بسطاء نزلنا فــي منجم وخرجنا منه إلــى سيرك، ثم نسي الـــعــالــم أمرنا". 

وتختم "ديلي تلغراف" افتتاحيتها بالقول إنه "بالنسبة للأطفال التايلانديين فإنه يكفيهم الخروج مــن الكهف".

بإمكانكم أيضاً مطالعة خبر (تلغراف: إنقاذ أطفال الكهف مؤشر عــلـى قدرة الإنـســـان المذهلة) من موقع (عربي21)

السابق رئـيـس كولومبيا يدعو لإنهاء الـــعـنـف مـــع دخول "فارك" إلــى الكونغرس
التالى دراسة: نكهات السجائر الإلكترونية قد تدمر خلايا بالأوعية الدموية والقلب