أخبار عاجلة
«العدل» تُعِدُّ قضاتها لمهام المحاكم العمالية -
متى تكون الحيوانات المنوية أفضل لدى الرجال؟ -
أوكرانيا.. نصب تذكاري لمرتش ذهبي! -

البرلمان الاردني والثقة بالحكومة : الرزاز يلعب مبكرا بورقة التعديل الوزاري والدغمي قد يكون اول مــن يخططون للانقضاض عــلـى الوزارة

البرلمان الاردني والثقة بالحكومة : الرزاز يلعب مبكرا بورقة التعديل الوزاري والدغمي قد يكون اول مــن يخططون للانقضاض عــلـى الوزارة
البرلمان الاردني والثقة بالحكومة : الرزاز يلعب مبكرا بورقة التعديل الوزاري والدغمي قد يكون اول مــن يخططون للانقضاض عــلـى الوزارة

الخميس 12 يوليو 2018 05:01 مساءً

-  عمان – راي اليوم – خـــاص يتوقع ان يكون قطب مـــجـــلـــس النواب الاردني عبد الكريم الدغمي اول ابرز المتحرشين بحكومة الـــرئـيـس الدكتور عمر الرزاز عندما تبدأ النقاشات العامة بالثقة فــي هذه الــحــكــومــة.  الدغمي وهو عضو بارز فــي المجلس وسبق ان تقلد مواقع وزارية بادر الى تسجيل اسمه  فــي سجل الراغبين بالتحدث علنا حتى يكون اول مــن يتحدث بإلقاء خطاب يتوقع بعض زملاء الدغمي انه سيكون حادا ضد حكومة الرزاز .  التقدم بخطابات حادة ومعارضة للحكومات فــي بداية جلسات النقاش هو تكتيك معتمد بغرض احراج رئـيـس الـــوزراء مــن قبل بعض النواب ويؤكد مقربون مــن الدغمي  ان اعتراضه عــلـى وجود الصحفية والكاتبة الاعلامية جمانة غنيمات فــي منصب وزاري بحكومة الرزاز قد يكون السبب الرئيسي لهجومه المحتمل عــلـى الــحــكــومــة .  بعيدا عـــن ذلـك انتهى الرزاز مساء الخميس مــن اللقاءات التشاورية  مـــع كتل البرلمان بلقاء المستقلين وكتلة الاصلاح التابعة للإخوان المسلمين . وفاجا الرزاز بالاثناء حسابات الصحافة الراصدة بتعليقات فيها بعض الشفافية حول مجمل نقاشات المشاورات .  وكـــان الرزاز قد اعلن مــن مـــجـــلـــس النواب بان غالبية الآراء التي استمع اليها تعترض عــلـى فريقه الوزاري وليس عــلـى برنامج حكومته  لكنه شرح بان هذا الاعتراض غير موحد فبعض النواب يعترضون عــلـى الـــوزراء الجدد . وبعضهم الاخر عــلـى الـــوزراء القدامى الذين اعاد الرزاز تعيينهم مــن حكومة الـــرئـيـس هاني الملقي .  ويرى برلمانيون ان الرزاز  يفعل ذلـك قصدا حتى ينتهي الى موقفها العلني والقاضي بالتمسك بطاقمه الوزاري فــي الوقت الذي ابلغ فيه عضو البرلمان خالد بكار راي اليوم بان اصرار الرزاز عــلـى فريقه الوزاري الذي تقدم  بنيل الثقة عــلـى اساسه خيار تأزيمي وتصعيدي .  الى ذلـك يلعب الرزاز مبكرا وخلال نفس المشاورات  بورقة التعديل الوزاري حيث ابلغ النواب خلف الستارة بانه حصل عــلـى تفويض ملكي يسمح له بإجراء تعديل وزاري وفـــي اي وقت وهو تصريح يقصد به التلميح  لان اعتراضات النواب عــلـى الطاقم الوزاري ستأخذ بالاعتبار بعد التصويت عــلـى ثقة مـــجـــلـــس النواب .

بإمكانكم أيضاً مطالعة خبر (البرلمان الاردني والثقة بالحكومة : الرزاز يلعب مبكرا بورقة التعديل الوزاري والدغمي قد يكون اول مــن يخططون للانقضاض عــلـى الوزارة) من موقع (رأي اليوم)

السابق النظام السوري ينقل معتقلين إلــى معبر العيس للمبادلة بأهالي كفريا والفوعة
التالى قـــوات تركية وأمريكية تجري الدورية الـ16 فــي منبج السورية