أخبار عاجلة

تعرف على قصة شاب عراقي عانى من لعنة أسامة بن لادن (صورة)

تعرف على قصة شاب عراقي عانى من لعنة أسامة بن لادن (صورة)
تعرف على قصة شاب عراقي عانى من لعنة أسامة بن لادن (صورة)

- لم يكن يعلم حسين أن نجله الصغير الذي وصل لتوه إلى الدنيا، سيلاقي الأمرين بسبب الاسم الذي سيختاره له ويصبح نقمة عليه فيما بعد.

أطلق حسين عام 2001 على مولوده الجديد اسم "أسامة بن لادن" وهو اسم مركب، اعتبرته وسائل الإعلام العراقية بعد تفجير برجي التجارة العالميين، بطلا شجاعا، وأصبح نموذجا للكثير من العراقيين.

تقول إن والده "أطلق عليه هذا الاسم المركب تيمنا ببن لادن"، لكن هذا الاسم كان نقمة على حسين الذي تُرك مع اسمه في مواجهة صعوبات بدأت معه منذ الطفولة.

بعد الغزو الأمريكي للعراق في العام 2003، تعرض منزل العائلة للمداهمة مرات عدة من جنود أمريكيين بعد معلومات عن تواجد أسامة بن لادن فيه. كما طرد شقيقه بسببه من قوات الشرطة الاتحادية العراقية، بحسب قناة العربية.

وأشارت القناة إلى أن الفتى عمل بائعا للشاي في الطريق من أجل تأمين مصروفه، إلى حين أجرت معه إحدى القنوات المحلية مقابلة صحفية، وبعدها استقبله وزير الداخلية قاسم الأعرجي في منزله، وأصدر قرارا سريعا بتغيير اسمه.

ويقول أحمد الحاج، الصحفي الذي أجرى المقابلة مع حسين، إن "عائلة الشاب كانت ترتجف حينما اتصل مكتب الوزير وطلب مقابلتهم". وأضاف "عندما رآه الوزير ضحك معه ومازحه وأهداه هاتفا خلويا وسأله ما الاسم الذي تختار، فأجابه: لا أعرف، واختار له الوزير اسم أحمد".

ويلفت الحاج إلى أن الوزير وجه مدير مكتبه بتغيير اسم أسامة بن لادن وإصدار وثائق جديدة له. وتلقى حسين اتصالا بداية الأسبوع، وتبلغ بإمكانية استلام أوراقه باسمه الجديد يوم الأحد المقبل.

ونقلت العربية عن شخص يدعى مهند قوله، بعد موافقة الوزير، أصبحت لدى أسامة الشجاعة للخروج من المنطقة والعمل خارجها، وحصل على وظيفة قبل أسبوع في محل لبيع المواد الاحتياطية".

واختتم: "طلب منه صاحب المتجر، الأربعاء، إنزال بعض المواد من السطح. ولدى نزوله انزلقت رجله، فأمسك بسلك كهربائي ذي ضغط عالٍ فصعقه وأودى بحياته على الفور".

"بإمكانكم إيضاً مطالعة خبر (تعرف على قصة شاب عراقي عانى من لعنة أسامة بن لادن (صورة)) من موقع (المشهد اليمني)"

السابق قوات صينية خاصة تصل سوريا - صحف نت
التالى ترامب يعبر عن سعادته بلقاء ولي عهد هذه الدولة الخليجية (فيديو)