أخبار عاجلة

اردوغان: لن أسمح بسرقة القدس مهما كان الثمن

اردوغان: لن أسمح بسرقة القدس مهما كان الثمن
اردوغان: لن أسمح بسرقة القدس مهما كان الثمن

- الخميس 17 مايو 2018 02:21 صباحاً قـــال الـــرئـيـس التركي رجب طيب أردوغان، الأربعاء 16 مايو/أيار 2018، إن الأمــم الـــمــتـحــدة "انهارت" فــي مواجهة الأحداث بغزة، حيث قتلت القوات الإسرائيلية 60 فلسطينياً يوم الإثنين 14 مايو/أيار 2018، مـــع نقل الولايات المتحدة سفارتها لدى إسرائيل إلــى ، مؤكداً أن بلاده لن تسمح لإسرائيل بـ"سرقة" القدس مــن الفلسطينيين "مهما كان الثمن".

وكــانت مــن بـيـن أشد الدول انتقاداً لاستخدام إسرائيل القوة المميتة ضد المحتجين عــلـى حدود قطاع ، ولقرار الولايات المتحدة افتتاح سفارة جديدة فــي القدس. ودعت أنقرة لعقد اجتماع طــــارئ لمنظمة التعاون الإسلامي فــي إسطنبول يوم الجمعة 18 مايو/أيار 2018.

وأضـــاف أردوغان أن غالبية المجتمع الدولي أخفقت فــي رد فعلها عــلـى مـــا يجري مــن أحداث بغزة، وحذر مــن أن التزام الصمت سيعني "فتح باب شديد الخطورة".

ومضى يقول: "فــي مواجهة كل هذه الأحداث، انتهت الأمــم الـــمــتـحــدة. لقد استُنزفت وانهارت… إذا قوبلت أعمال الترهيب الإسرائيلية بمزيد مــن الصمت، فإن الـــعــالــم سينزلق سريعاً إلــى فوضى يسودها قُطاع الطرق".

وفجَّرت أحداث غزة أيضاً خلافاً دبلوماسياً بـيـن تركيا وإسرائيل، حيث تبادل البلدان طرد كــبـار الدبلوماسيين يوم الثلاثاء 15 مايو/أيار 2018. ويمثل النزاع -فيما يبدو- أسوأ أزمـــة دبلوماسية بـيـن البلدين منذ أن اعتلى جـــنـود إسرائيليون سفينة مساعدات كانت تحاول كسر حصار بحري عــلـى غزة فــي 2010، فقتلوا 10 نشطاء أتراك؛ الأمر الذي أدى إلــى تخفيض العلاقات الدبلوماسية حتى 2016.

وقــال أردوغان إن مــــديـر مكتبه ومسؤولي وزارة الخارجية التركية يعملون لإجلاء الجرحى مــن غزة. وأضـــاف أن تركيا لن تسمح لإسرائيل بـ"سرقة" القدس مــن الفلسطينيين "مهما كان الثمن".

"بإمكانكم إيضاً مطالعة خبر (اردوغان: لن أسمح بسرقة القدس مهما كان الثمن) من موقع (مأرب برس)"

السابق هذا سبب الاجتماع المفاجئ بـيـن الكوريتين
التالى مواطن سعودي يموت بعد دفن أمه بدقائق والحادثة تثير اهتمام وحزن السعوديين