أخبار عاجلة
عشر عادات خاطئة يمكن أن تدمر الكلى -

مــحــافــظ البنك المركزي الــيــمــنـي يعقد اجتماعاً مـــع قيادة البنك الأهلي بعدن

- الخميس 17 مايو 2018 03:24 مساءً
(عدن الغد) خـــاص:

قام الأخ د. محمد منصور زمام - مــحــافــظ البنك المركزي يرافقه الأخ حسين المحضار وكيل البنك المركزي لقطاع الرقابة عــلـى البنوك بزيارة عــمــل للبنك الأهلي الــيــمــنـي حيث كان فــي استقبالهما قيادة الإدارة العليا بالبنك الأهلي الــيــمــنـي

وعقد فــي مــكـتـب رئـيـس مـــجـــلـــس الإدارة إجتماعاً ضم كل مــن د. محمد حسين حلبوب رئـيـس مـــجـــلـــس الإدارة ونائب رئـيـس مـــجـــلـــس الإدارة سامي عبد الحميد مكاوي و د.احمد علي عمر بن سنكر المدير العام ونواب المدير العام سعيد الشبحي واروي علي سليمان الكوري.

وفـــي بداية الاجتماع أفتتح مــحــافــظ البنك المركزي الــيــمــنـي الاجتماع منوهاً بدور البنك الأهلي الــيــمــنـي باعتباره احد الأذرع الاسياسيه للبنك المركزي وكونه احد أهم ثلاثة بنوك مملوكه للدولة ويعتبر رائداً فــي العمل المصرفي.

وتم التطرق إلــى مناقشة عـــددٍ مــن القضايا الهامة التي تهم الطرفين وضرورة إعادة الثقة إلــى القطاع المصرفي فــي البلد حيث انه لا يمكن بناء بنك مركزي قوي إلا بوجود قطاع مصرفي قوي.

وخرج الاجتماع بعددٍ مــن الحلول المرتقبة لمعالجة مـــا يعيق أداء هذا القطاع منذ العام 2014م وإعادة علاقاته بالبنوك الخارجية إلــى مـــا كانت عليه سابقاً وبما يشكل انطلاقة جديدة للقطاع المصرفي فــي ومعاملاته مـــع كافة الإطراف المحلية والخارجية واعداً بحل كافة القضايا المعلقة بـيـن البنك المركزي الــيــمــنـي مــن جهة والبنك الأهلي الــيــمــنـي مــن جهة أخرى .

وحــضــر الاجتماع كل مــن مــــديـر العلاقات الخارجية صابر الشرماني ومدير مشروع الميكنة زياد عائض باسنيد ومستشاري رئـيـس مـــجـــلـــس إدارة البنك الأهلي صالح عيسي وصالح عوض ورئيس وحدة التدقيق الداخلي لاختبار مدى الامتثال فيصل محسن السودي وعـــدد مــن المسئولين فــي البنك الأهلي الــيــمــنـي عدن.



"بإمكانكم إيضاً مطالعة خبر (مــحــافــظ البنك المركزي الــيــمــنـي يعقد اجتماعاً مـــع قيادة البنك الأهلي بعدن) من موقع (عدن الغد)"

السابق الأمــم الـــمــتـحــدة تتهم الحوثيين باحتجاز موظفي الإغاثة وترهيبهم
التالى تعز.. انفجار عبوتين ناسفتين أمام بوابة مقر الشرطة العسكرية ولا إصابات