أخبار عاجلة

الـــرئـيـس الــيــمــنـي: سنتعاطى بجدية مـــع أي جهود أممية أو دولية لإحلال الـــســلام.. والحكومة تعرض عــلـى الحوثيين تبادلا للاسرى بمناسبة رمضان

الـــرئـيـس الــيــمــنـي: سنتعاطى بجدية مـــع أي جهود أممية أو دولية لإحلال الـــســلام.. والحكومة تعرض عــلـى الحوثيين تبادلا للاسرى بمناسبة رمضان
الـــرئـيـس الــيــمــنـي: سنتعاطى بجدية مـــع أي جهود أممية أو دولية لإحلال الـــســلام.. والحكومة تعرض عــلـى الحوثيين تبادلا للاسرى بمناسبة رمضان

الأربعاء 16 مايو 2018 11:47 مساءً

- - الرياض- (د ب أ)- (أ ف ب): أكــــد الـــرئـيـس الــيــمــنـي، عبد ربه منصور ، الأربعاء، أن حكومته ستظل داعية سلام فــي كل الظروف، وأنها ستتعاطى بجدية مـــع أي جهود أممية أو دولية لإحلال الـــســلام بنية صادقة. وقــال هادي، فــي خطاب وجهه الأربعاء بمناسبة حلول شهر رمضان، “سنظل ومن موقع القوة والمسؤولية فــي مربع الايجابية ودعاة سلام، حتى وقد أوشكنا عــلـى حسم معركة كل اليمنيين عسكرياً، إلا أننا سنكون كعهدنا دائماً فــي التعاطي بجدية مـــع أي جهود أممية أو دولية لإحلال الـــســلام، وحرصاً أيضا عــلـى ثوابت وتضحيات اليمنيين الجسيمة مــن أجل مستقبل أفضل”. وتابع “لا مجال للاستقواء بالسلاح أو القبيلة أو العصبية وستكون إقامة الدولة المدنية الاتحادية العادلة التي ترتكز عــلـى التوزيع العادل للسلطة والثروة هي مصدر قوتنا وفخرنا جميعاً”. وأشــــار هادي إلــى أن هذه الـــحــرب لم تكن يوماً خيارهم، وأردف “حاولنا بشتى الطرق والوسائل تفاديها، حتى وبعد أن أشعلتها الميليشيا الانقلابية ()، عملنا ولا نزال عــلـى إنهائها وقدمنا التنازلات تلو التنازلات مــن أجل تطبيق مرجعيات الحل الـــسـيـاسـي المتوافق عليها، محليا والمؤيدة أمميا ودوليا، والمتمثلة بالمبادرة الخليجية وآليتها التنفيذية المزمنة، ومخرجات مؤتمر الحوار الوطني الشامل، وقرارات مـــجـــلـــس الأمـــن الدولي وفـــي مقدمتها القرار 2216”. وأوضح أن: “ميليشيات تسببت بانقلابها المسلح المدعوم إيرانياً وإشعالها للحرب ضد الشعب الــيــمــنـي فــي كارثة إنسانية هي الأسوأ فــي الـــعــالــم، وكل ذلـك لتنفيذ أجندة طائفية دخيلة تقف ورائها طهران، سعياً وراء سراب إمبراطوريتهم التوسعية، عبر تدمير البلدان والانتقام مــن شعوبها بدعم وتسليح الميليشيا فــي أكثر مــن بلد عربي بينها بلادنا”. وأوضح أنه وبدعم ومساندة الــتــحــالــف الـــعــربـي بقيادة ، “تم إفشال محاولات إيران ووكلائها لتحويل إلــى ساحة ابتزاز للجيران والإقليم والعالم”. ومن جانب آخر، عرضت الــحــكــومــة الــيــمــنــيــة عــلـى الاربعاء تبادلا للاسرى وذلك بمناسبة حلول شهر رمضان، بحسب مـــا أفاد بيان سعودي. وصـــدر العرض فــي الرياض عـــن وزير الاعلام الــيــمــنـي معمر الارياني، ووزير حـــقــوق الانسان الــيــمــنـي محمد عسكر وذلك عشية بدء شهر الصيام، بحسب البيان الصادر عـــن وزارة الاعلام السعودية. وعبر الوزيران عـــن الرغبة فــي أن يتولى الهلال الأحمر والصليب الأحمر الوساطة لضمان عودة كافة الأسرى والمعتقلين وبينهم 14 صحافيا معتقلين عند الحوثيين، إلــى منازلهم خلال رمضان. كما اشار عسكر فــي البيان إلــى معتقلين اجانب دون تحديد عددهم أو جنسياتهم. ولا يعرف عـــدد الأسرى والمعتقلين عند المعسكرين. وكـــان تم تبادل مئات الاسرى والمساجين فــي الماضي بـيـن القوات الحكومية والحوثيين وذلك خصوصا عبر وساطات قبلية. وخلفت الـــحــرب فــي اليمن منذ 2015 نحو عشرة آلاف قتيل وأكثر مــن 55 ألف جريح وأزمة انسانية حادة.

بإمكانكم أيضاً مطالعة خبر (الـــرئـيـس الــيــمــنـي: سنتعاطى بجدية مـــع أي جهود أممية أو دولية لإحلال الـــســلام.. والحكومة تعرض عــلـى الحوثيين تبادلا للاسرى بمناسبة رمضان) من موقع (رأي اليوم)

السابق ميليشيا الحوثي الإرهابية تمنع صلاة التراويح في مساجد صنعاء
التالى الـــدفـــاع الجوي الــســعــودي يعترض صاروخين أطلقا نحو جازان